الصفحة الرئيسية » قائد الثورة الإسلامية 

قائد الثورة الاسلامية: يجب اظهار نقاط قوتنا امام العدو


2017/03/07

اكد قائد الثورة الاسلامية خلال استقباله يوم الاثنين المسؤولين عن قوافل النور وحشدا من القادة والمقاتلين في فترة الدفاع المقدس ، على ان فترة 8 سنوات من الدفاع المقدس تعد احد الذخائر الثقافية النادرة والقيمة للبلاد ، معتبرا مشروع قوافل النور مبادرة عظيمة جدا ومهمة وتقنية حديثة للاستفادة من تجارب الدفاع المقدس.

ووصف سماحته فترة الدفاع المقدس بانها من ايام الله وفترة مصيرية في تاريخ الشعب الايراني ، مضيفا : يجب عدم نسيان الدفاع المقدس والدروس المستخلصة منها بأي وجه من الوجوه.

واوضح الامام الخامنئي ان قوافل النور تعتبر عاملا للحيلولة دون نسيان قيم ودروس الدفاع المقدس ، مشيرا الى ان الاعتقاد بالصمود في مواجهة الغطرسة وكذلك الاعتقاد بانه اذا صمدنا فاننا سننتصر على العدو بالـتأكيد من القيم الثقافية للشعب الايراني اذا تم صونها فستكون مصدر مكتسبات كبرى مثلما حدث في انتصار الثورة الاسلامية وخلال فترة الدفاع المقدس.

وبشأن الحرب المفروضة تطرق قائد الثورة الاسلامية الى نقطة مهمة وقال : ان سبب شن الحرب المفروضة هو ان العدو البعثي وداعميه شعروا بان ايران ضعيفة ، واذا لم يكونوا واثقين من احتلال طهران في عدة ايام لما شنوا الحرب بالتأكيد.

واضاف سماحته : ان هذه قاعدة عامة "الشعور بالضعف يؤدي الى تشجيع العدو على شن العدوان" ، وعلى هذا الاساس اذا اردنا ردع العدو عن شن الهجوم ، يجب علينا التخلي عن الشعور بالضعف واظهار نقاط القوة الكثيرة التي نمتلكها.

واكد قائد الثورة الاسلامية ان هذه القاعدة تنطبق ايضا  على الاصعدة الثقافية والاقتصادية ، مضيفا : ان الخطا الذي ارتكبه البعض في التحدي الاقتصادي الكبير الذي تواجهه البلاد حاليا ، هم انه تم اظهار الضعف في المجال الاقتصادي ، وعندها رأى العدو ان بامكانه تشديد الضغوط.

واضاف سماحته : ان فترة الدفاع المقدس كانت في الحقيقة مسألة حياتية مثل عملية التنفس للشعب الايراني ، مؤكدا انه لولا مقاومة الشعب الايراني وانتصاره في الحرب المفروضة لما عاش الشعب بعز وكرامة.

[ عدد الزيارات: 211]

تعليقات الزوار
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني