الصفحة الرئيسية » الامین العام 

آية الله الاراكي: هوية الامة الاسلامية رهن بوحدتها


2018/08/18

قال الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله محسن الاراكي ان وحدة الامة الاسلامية ليست استراتيجيه فحسب بل تعد من المبادي الدينية و ان هوية الامة الاسلامية رهن بوحدتها كما جاء في احاديث الرسول الاكرم(ص).

واضاف آية الله الاراكي  امام المؤتمرالوطني الاول للتقريب بين المذاهب الاسلامية في مدينة سنندج  لمحافظة كردستان الإيرانية تحت عنوان الفرص والرؤية المستقبلية انه ان تعرضت الامة الاسلامية للتشتت والتفرقة فهذا يعني نزول العذاب الالهي عليها وابتعادها عن الرحمة الالهية مؤكدا علي أن اهم حاجة في العالم الاسلامي اليوم هي تعزيز الوحدة بين المسلمين.

وبين الامين العام للتقريب ان الوحدة والاتحاد بين ابناء الامة الاسلامية وبين جميع فرقها وبين السنة والشيعة هو من يجعل الامة تقترب من الرحمة الالهية وبالتالي الانتصار والتغلب علي اعدائها المتربصين بها.

يذكر ان المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية تاسس عام ١٩٩٠ بأمر من قائد الثورة وتعيين امينه العام واعضاء المجلس الاعلى من جانب سماحته.
وقد صادق المجلس الاعلي للمجمع في اول خطوة له علي النظام التأسيسي وعلي هيكلية المجمع. وقد بني علي ثلاثة اسس هي: العلمية، والثقافية، والعلاقات الداخلية والدولية.

[ عدد الزيارات: 33]

تعليقات الزوار
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني