الصفحة الرئيسية »  مجلة رسالة التقريب »  العدد 71111

112

انتقل الی صفحة

110  

( 111 )

أ.د. عباس محمود العقاد

المفكر الإسلامي الكبير - مصر





الملف


ابو الشهداء حسين بن علي(ع)



مزاجان تأريخيان

طبائع الناس

يتناوب طبائع الناس مزاجان متقابلان: مزاج يعمل أعماله للأريحيّة([140]) والنخوة، ومزاج يعمل أعماله للمنفعة والغنيمة.

والمزاجان لا ينفصلان كلّ الانفصال..

فقد تقترن الأريحيّة بالمنفعة، وتقترن المنفعة بالأريحيّة، ولكنّهما إذا اصطدما ـ ولا سيـّـما في الأعمال الكبيرة ـ لم يعسر عليك أن تفصل المزاجين وتعزل المعسكرين. فهذا للأريحيّة حتّى يجبّ المنفعة ويخفيها، وهذا للمنفعة حتّى يجبّ الأريحيّة ويخفيها.. أو كذلك يتراءيان.

وأصحاب المطالب الكبرى في التأريخ يعتمدون على هذا المزاج كما يعتمدون على ذاك..

فمنهم من يتوسّل إلى الناس بما فيهم من الجشع والخسّة وقرب المأخذ وسهولة المسعى، ومنهم من يتوسّل إلى الناس بما فيهم من طموح إلى النبل والنجدة وركوب المخاطر ونسيان الصغائر في سبيل العظائم.

ولكلٍّ منهما سبيله إلى النفوس وأمله في النجاح على حسب الأوقات والبيئات.

إلاّ أنّ الأريحيّة أخلد من المنفعة بسنّة من سنن الخلق التي لا تتبدّل مع الأوقات والبيئات ; لأنّ منفعة الإنسان وجدت لفرد من الأفراد.

112   ◄

110