الصفحة الرئيسية »  مجلة رسالة التقريب »  العدد 71157

158

انتقل الی صفحة

156  

( 157 )

أ.د. عزالدين ابراهيم

مفكر اسلامي



الملف


عاشوراء في التاريخ (*)





الاحتفاء بعاشوراء

يوم عاشوراء يوم مبارك ومتميز في التاريخ، قدره العرب الاقدمون واحتفلوا به، وهو عند اهل الكتاب وخاصة العبرانيين يوم مقدر ايضا، غير انه يقع عندهم وفقاً للتاريخ العبري في شهر تشري (بكسر التاء وسكون الشين) الذي قد يتوافق احياناً، وليس دائما مع شهر المحرم في التاريخ الهجري. ثم انه يوم مقدر ومبارك عند المسلمين السنة، وإخوانهم المسلمين الشيعة.

ومع أهمية هذا اليوم، فإن الكتابة عنه بصفة موضوعية، مازالت غير كافية، مما يؤدي الى عدم وضوح الرؤية التاريخية، واختلاف التفسير، وتفاوت طريقة التذكر والاحتفاء. ومقصودي من هذا المقال، ان احاول بأقصى ما استطيع من الحيدة والموضوعية والتدقيق العلمي، أن أقدم صورة عن هذا اليوم، تبين حقيقته ومنزلته، أو تقترب ما أمكن من ذلك. فأذكر أولا معنى (عاشوراء) في اللغة والاصطلاح، ثم أبين التفسيرات المتعلقة به بين الفرقاء المعنيين به في التاريخ على مر العصور، وكذلك الممارسات والشعائـر. المنبثقة عن هذه التفسيرات، ما كان منها صحيحا او كان غير
ــــــــــــــ

*- الدين للحياة – العدد 9406 الجمعة 9 محرم 1426هـ.



158   ◄

156