قواعد التفسير لدى الإمامية وأهل السنّة

    • محمد فاكر الميبدي
    • تصنيف : الكتب التفسيرية وعلوم القرآن
    • تاريخ النشر : 2018 م | ۱۳۹۷ هـ.ش
    • عدد الزيارات : 776
    • القطع : وزيري
    • توضيحات : يعتبر تفسير القرآن الكريم أحد العلوم الإسلامية الأكثر جذابية. وقد حظي دائماً باهتمام العالم الإسلامي والمسلمين لإكتشاف الحقائق والكنوز الكامنة فيه، والتوجه نحو تأليف وبحث وتدريس الجوانب المختلفة فيه. إلا أنّ الغفلة عن بعض المعايير والضوابط في هذا المجال جعل التفاسير تتعرض إلى التحريف والخروج عن المسار الصحيح وايجاد الاختلال في وحدة المسلمين ومسيرتهم الموحدة.
      لذا ومن أجل التأليف والتحقيق في هذا المجال، ووضع المعايير والأصول لتمييز الصحيح من الخطأ. لا بد من اتباع الضوابط والقواعد كأمر ضروري لا غنى عنه. وعليه فإنّ وضع الأسس العلمية التي تبين وتوضح هذه الضوابط والمعايير والأصول يشكل حالة في غاية الأهمية.
      وهذا الكتاب يعد أحد الأعمال البارزة في هذا الحقل. وقد بذل المؤلف جهوده في جمع وصياغة القواعد والمعايير التفسيرية المشتركة بين هذين المذهبين من خلال اعتماده على الطريقة التطبيقية بين الأساليب والإبداعات الموجودة في مذهب أهل السنّة والشيعة.
      يتألف الكتاب هذا، من مقدمة المؤلف وتمهيد وبابين. حيث يبين ويشرح المؤلف في التمهيد مكانة وتعاريف التفسير وتاريخ موجز لقواعد التفسير والكتب المؤلفة في هذا المجال.
      الباب الأول للكتاب يختص بالقواعد الكلية، ويشمل فصلين. الفصل الأول يورد القواعد المشتركة بين العلوم طبقاً لاراء الشيعة وأهل السنّة. والفصل الثاني يشرح فيه القواعد المشتركة بين التفسير والفقه في رأي هذين المذهبين.
      والباب الثاني يشتمل على فصلين. ويختص بالقواعد الخاصة للتفسير في رأي الشيعة وأهل السنّة. وفي الفصل الأول من هذا الباب يشرح المؤلف القواعد الكلية لتفسير القرآن الكريم ويطرح الرؤى المشتركة لهذين المذهبين. وفي الفصل الثاني يبحث ويشرح القواعد الخاصة للتفسير الموضوعي للقرآن على أساس السبل المشتركة لإهل السنّة والشيعة.
    عنوان دار النشر: ايران ـ قم ـ ميدان جهاد ـ بلوار ١٥ خرداد ـ نبش كوچه ٤ ـ كد پستى: ٣٧١١٥٥٥٩٩٩