مجمع جهانى تقريب مذاهب اسلامى
مجمع جهانى تقريب مذاهب اسلامى

الباب الخمسون فى الشجر والنبات .
نخلتا حلوان .
نخلة مريم .
سروة بست .
شجر الأترج .
شجر الخلاف .
سدرة المنتهى .
نسيم الروض .
برد الورد .
خدود الورد .
عيون النرجس .
دمع الكرم .
شق الأيلمة .
طرف الثمام .
نقيع الحنظل .
فقع قرقر .
خرط القتاد .
حسك السعدان .
عصب السلمة .
قلع الصمغة .
الاستشهاد .
975 - ( نخلتا حلوان ) كانتا بعقبة حلوان من غرس الأكاسرة فضرب بهما المثل فى طول الصحبة وقدم المجاورة وقد أكثر الشعراء من ذكرهما فمنهم مطيع بن إياس حيث قال .
( أسعدانى يا نخلتى حلوان ... وابكيالى من ريب هذا الزمان ) .
( واعلما إن علمتما أن تحسا ... سوف يلقاكما فتفترقان ) .
وقال حماد عجرد .
( جعل الله سدرتى قصر شيرين ... فداء لنخلتى حلوان ) .
( جئت مستسعدا فما أسعدانى ... ومطيع بكت له النخلتان ) .
وأنشد الصولى لحماد بن إسحاق بن إبراهيم الموصلى .
( أيها العاذلان لا تعذلانى ... ودعانى من البكاء دعانى ) .
( وابكبا لى فإننى مستحق ... منكما للبكاء أن تسعدانى )