Powered By Dijlah 2020

/ صفحه 229/
في مكان التفسير:
تقديم لكتاب " مجمع البيان "
بقلم فضيلة الأستاذ الجليل شيخ محمود شلتوت
وكيل الجامع الأزهر
ــــــ
بمناسبة انتهاء دار التقريب من إخراج الجزء الأول من كتاب " مجمع البيان " في تفسير القرآن " للعلامة الطبرسي من كبار علماء الشيعة الإمامية، نثبت في مكان التفسير من هذا العدد المقدمة الرائعة التي قدم بها فضيلة الأستاذ الجليل الشيخ محمود شلتوت لهذا الكتاب.
1
".... وشمرت عن ساق الجد، وبذلت غاية الجهد والكدّ، وأسهرت الناظر، وأتعبت الخاطر، وأطلت التفكير، وأحضرت التفاسير، واستمددت من الله سبحانه التوفيق والتيسير، وابتدأت بتأليف كتاب هو في غاية التلخيص والتهذيب، وحسن النظم والترتيب، يجمع أنواع هذا العلم وفنونه، ويحوي فصوصه وعيونه، من علم قراءاته، وإعرابه ولغاته، وغوامضه ومشكلاته، ومعانيه وجهاته، ونزوله وأخباره، وقصصه وآثاره، وحدوده وأحكامه، وحلاله وحرمه، والكلام على مطاعن المبطلين فيه، وذكر ما ينفرد به أصحابنا رضي الله عنهم من الاستدلالات بمواضع كثيرة منه على صحة ما يعتقدونه من الأصول والفروع، والمعقول والمسموع، على وجه الاعتدال والاختصار، فوق الإيجاز ودون الإكثار، فإن الخواطر في هذا الزمان لا تحتمل أعباء العلوم الكثيرة، وتضعف عن الإجراء في الحلبات الخطيرة، إذ لم يبق من العلماء إلا الأسماء، ومن العلوم إلا الذماء، وقدمت في مطلع كل سورة ذكر مكيها ومدنيها، ثم ذكر الاختلاف في عدد آياتها، ثم ذكر فضل تلاوتها، ثم أقدم في كل آية الاختلاف في القراءات، ثم ذكر العلل والاحتجاجات، ثم ذكر العربية واللغات، ثم ذكر الإعراب والمشكلات، ثم ذكر الأسباب والنزولات، ثم ذكر المعاني والأحكام